المشهد اليمني الأول/

تخرجت دفعة عسكرية قتالية بعد أن تلقت تدريبات عالية، ونفذت مناورة عسكرية تحت عنوان “التأهب لعمليات الرد” شملت العديد من فنون القتال.

وعقب الدورة، نفذ الأبطال مناورة عسكرية تحت عنوان “التأهب لعمليات الرد” تأكيدا على الجهوزية الكاملة لمواجهة الغزاة ومرتزقتهم.

وشملت المناورة فنونا قتالية متعددة، تركزت حول عمل الكمائن النوعية للأفراد والآليات، وهو
فن يتقنه الجيش واللجان.

كما شملت المناورة حرب المدن والاشتباكات المباشرة مع العدو وتنفيذ عمليات الأسر.

جدير بالذكر أنه لا تقتصر التدريبات على تشكيل خطوط دفاع قوية للتصدي لأي عمليات عدوانية من قوى الغزو، بل تشمل عمليات هجومية واقتحام مواقع افتراضية للعدو.

التعليقات

تعليقات