المشهد اليمني الأول| صنعاء

شهدت ساحة باب اليمن بالعاصمة صنعاء عصر اليوم الجمعة 3 يونيو 2016م، مسيرة جماهيرية حاشدة شارك فيها عشرات آلاف المواطنين تحت شعار “لن يخضع الشعب اليمني للحصار الأمريكي السعودي”.

وبدأت المسيرة بالسلام الجمهوري، وآيات من الذكر الحكيم، أعقبها قصائد شعرية وكلمات وفقرات متنوعة استنكرت الحصار الأمريكي السعودي الظالم على اليمن.

ورفع المشاركون في التظاهرة أعلام الجمهورية اليمنية، واللافتات المستنكرة للحصار الاقتصادي المفروض على اليمن من قبل العدوان السعودي الأمريكي، والمنددة بالعدوان السعودي الأمريكي على اليمن منذ أكثر من14 شهراً، ولافتات منددة بالسياسة الأمريكية في المنطقة.

وردد المشاركون في المسيرة الهتافات المستنكرة للتواجد الأمريكي على الأراضي اليمنية، من بينها (لن نقبل هذا الحصار تسقط دول الاستكبار)، (هذا الحصار والإجرام لن يركع شعب الإيمان)، (اليمن أرض الأحرار ما تقبل بالاستعمار)، (لن نقبل بالاستعمار لن نقبل بالأمريكان)، و (لن نقبل فينا خائن بان مهما تم ومهما صار).

وألقى شاعر مأرب “عاقل بن صبر” قصيدة شعرية أشاد فيها بصمود الشعب اليمني وتضحياته في مواجهة العدوان الأمريكي السعودي على اليمن، محذراً فيها العدوان من ثار الشعب الذي لن ينسى جرائم العدوان في حق الشعب اليمني.

كما ألقى الشاعر طه الفرح قصيدة شعرية شحذ فيها همم جماهير الشعب اليمني لمواجهة العدوان والحصار الأمريكي السعودي وأدواتها التكفيرية حتى نيل الحرية والاستقلال الكامل للتراب اليمني، وتوعدت القصيدة العدوان بهزيمة ساحقة كهزيمة الأحزاب.

وألقى فضيلة العلامة محسن صالح الحمزي كلمة أكد فيه إلى أن الوفد الوطني المشارك في مفاوضات الكويت يفاوض عن قوة لأن سنده الشعب اليمني الصامد.

وشدد على أن الشعب اليمني سيبقى صامداً لأنه يدافع عن أرض وعن عرض وعن شرف.

ودعا في كلمته إلى إحياء مبدأ التراحم بين أفراد الشعب، والتآخي والتناصح والاستماع إلى توجيهات القيادة، مباركاً للجميع بقدوم شهر رمضان المبارك شهر الانتصارات.

وفي ختام التظاهرة، قرأ الأخ محمد عبد القدوس الشرعي بيان المسيرة، الذي أكد على رفض الشعب اليمني الخضوع للعدوان الذي دمر البنية التحتية في البلاد منذ قرابة 15 شهر.

وشدد البيان على رفض الخضوع للحصار السعودي الأمريكي الذي يستهدف الشعب اليمني.

ودعا البيان الجهات الحكومية إلى القيام بواجبها في محاربة المتلاعبين بالأسعار، ومنع الاحتكار وفرض عقوبات على المحتكرين.

وطالب بيان المسيرة إلى تفعيل الرقابة المجتمعية على كل من يحاول التلاعب بأقوات المواطنين، كما جدد الدعوة إلى المنظمات الإنسانية للقيام بدورها في رفع الحصار على اليمن.

وتخلل التظاهرة، عرض زامل شعبي لفرقة الشهيد القائد بقيادة المنشد أيمن قاطة، سخر من العدوان السعودي ومن ملوك دول العدوان، وأشادت بثبات وبطولات الشعب اليمني وفي مواجهة العدوان.

وأكد بيان المسيرة الجماهرية الحاشدة التي شهدتها ساحة باب اليمن بالعاصمة صنعاء عصر اليوم الجمعة تحت شعار “لن يخضع الشعب اليمني للحصار الأمريكي السعودي” على أنه بعد ما يقارب عام ونصف من العدوان السعودي الأمريكي فشل العدوان في اخضاع الشعب اليمني.

وقال بيان المسيرة إنه “بعد ما يقارب عام ونصف أثبت الشعب اليمني للعالم أجمع أنه استطاع الوقوف في وجه قوى الطغيان السعودي الأمريكُي”.

وشدد البيان على أن الشعب اليمني لايزال قادراً على الصمود والمواجهَة لسنوات وسنوات، مؤكداً بأنه عازم على الانتصار في معركة الإرادة والتحرر من الهَيمنة والتبعية.

وأضاف البيان “رغم بشاعة العدوان وقساوة الحصار إلا أن شعبنا اليمني الصامد أكد منذِ اليوم الأول رفضه الخضوع والاستسلام لقُوى العدوان.

ولفت البيان أن العدوان استهَدف البشر والشجر والحجر، ودمر البنية التحتية لمعظم جوانب الحياة وفي مقُدمتهَا: المستشفيات والمراكز الصحية والمدارس ومعاهد التدريب والطرق والجسور.

وأكد على أن العدوان السعودي الأمريكي فشل في تحقيق أهدافه الخبيثة باعتراف وإقرار قادة ومسئولين منهم ولي العهَد السعودي الذِي صرح مؤخراً بفشل عدوان بلاده على اليمن.

وشدد على أنه “مثلما رفض الشعب اليمني الخضوع في البداية للضربات العسكرية فإنه رفض الاستسلام للحصار الاقتصادي الذي يزيده اعتماداً على النفس ويزيد اليمن قدرة على النهَوض”.

كما شدد بيان المسيرة الشعبية الحاشدة على رفض الخضوع للحصار السعودي الأمريكي الذِي يستهدف استقلال وسيادة بلدنا وإفقُار شعبنا.

ودعا مؤسسات الدولة لتبني سياسة اقتصادية تلبي احتياجات المواطنين الأساسية، وصولاً للاكتفاء الذِاتي، ومنع الاحتكار والاستغلال وفرض عقوبات صارمة على المتلاعبين بأقوات الناس وأشار إلى قيم التكافل الاجتماعي والتراحم والبذِل والعطاء بين أبناء المجتمع اليمني خصوصاً ونحن على أبواب شهر رمضان.

وطالب البيان تفعيل الرقابة المجتمعية على كل من يحاول التلاعب بالاقتصاد الوطني والاشراف الشعبي على تنفيذ بنود المحضر التوافقي للقطاع التجاري الموقع بتاريخ 24 مايو 2016 م .

التعليقات

تعليقات