رئيس اللجنة الثورية العليا محمد علي الحوثي

المشهد اليمني الأول| صنعاء

ناقش رئيس اللجنة الثورية العليا محمد علي الحوثي اليوم السبت 4 يونيو 2016م، بصنعاء آليات استدامة توفير مادة الغاز المنزلي بالأسعار الطبيعية وضبط أي عمليات تلاعب بها وضمان وفرتها الاعتيادية خلال فترة شهر رمضان التي تشهد ارتفاعا في استهلاكها.

جاء ذلك في اجتماع موسع ضم قيادة وزارة المالية والبنك المركزي والأمن القومي وشركات النفط والغاز وصافر والشركات التجارية المتخصصة بشراء وبيع الغاز المنزلي.

وتطرق الاجتماع إلى الأساليب التي يلجأ إليها بعض ضعاف النفوس من مسوقي وتجار مادة الغاز في محاولة التربح من وراء افتعال أزمات في مادة الغاز ومحاولة تخفيف الكميات المعروضة في السوق وزيادة الضغوط على المواطنين.

وفي الاجتماع استعرض رئيس اللجنة الثورية تطورات الأوضاع على الصعيدين الميداني والسياسي والخيارات التي يتم تدارسها على مستوى القيادة فيما يخص تطورات المفاوضات الجارية في الكويت، والموقف السياسي الدولي من العدوان على اليمن.

وأكد أن الأوضاع تسير نحو الانفراج وأن ما يهم الجميع الآن هو العمل على أن يستقبل الشعب اليمني المنتصر بصبره وصموده وتضحياته شهر رمضان الكريم بعدم تحمله لأي أعباء إضافية وأن يقطع دابر المتربحين والمتاجرين بآلامه ومعاناته والمفاقمين لتبعات الحصار الجائر عليه.

وأقر الاجتماع تشكيل لجنة مشتركة من الجهات الرسمية والمختصة والقطاع الخاص تعمل على تحقيق الالتزام من جميع محطات البيع والموزعين والتجار بالبيع بالسعر الرسمي وعدم الاحتكار ومتابعة أي تطورات تطرأ على أسعار بيع الغاز المنزلي وعدم تعرض المواطنين لأي كلفة إضافية أو أعباء كون مادة الغاز المنزلي متوفرة وآليات التوزيع تضاعفت والموزعين والتجار.

التعليقات

تعليقات