المشهد اليمني الأول/

إعترف النظام السعودي بتلقي صفعة من الأراضي اليمنية، مساء اليوم الجمعة 19 مايو 2017م .

وقالت السعودية في أول تعليق على الصاروخ الذي ضرب العاصمة السعودية الرياض، بأن إعترضت صاروخ باليستي قادم من الأراضي اليمنية متجه إلى وتم إسقاطة بالقرب من . وكانت قد أفادت أيضاً بإعتراض صاروخ في سماء نجران ظهر اليوم الجمعة.

جدير بالذكر أن هذا الإعتراف هو الأول من نوعه في ما يخص الصواريخ الباليستية التي إستهدفت العاصمة السعودية الرياض، ، ولم يكن رسمياً حتى اللحظة، حيث جرت العادة التكتيم وعدم التعليق على ذلك، لما يشكله من إحراج كبير لها، بعد إدعائها تدمير الصواريخ الباليستية.

وكانت قد أطلقت القوة الصاروخية للجيش اليمني واللجان الشعبية، مساء اليوم الجمعة 19 مايو 2017م، صاروخاً باليستياً من طراز بركان2 المطور محلياً على عاصمة العدوان “الرياض”.

وأعقب الضربة مساء اليوم الخميس تحليق مكثف لطيران العدوان السعودي الأمريكي على العاصمة صنعاء، شن غارات على جبل عطان، لإعتقاد العدوان بوجود مخازن للصواريخ الباليستية اليمنية هناك.

وبحسب مصادر مطلعة فإن حالة اضطراب وقلق وهلع غير مسبوقة تسود البنتاغون ووكالات الأمن القومي الأمريكي، جراء اطلاق الصاروخ البالستي اليمني بركان2 على عاصمة النظام السعودي الرياض بالتزامن مع إقلاع طائرة دونالد ترامب الرئاسية التي تحمله صوبها.

وكانت قد أطلقت القوة الصاروخية، رسالة صمود عامين بإطلاق بركان2 الباليستي على قاعدة الملك سلمان الجوية في الرياض، وقد أصاب الهدف بدقة.. في 18 مارس الماضي.

 

التعليقات

تعليقات