المشهد اليمني الأول/

نشب عراك بالأيدي أثناء فعالية تأييد «المجلس الإنتقالي الجنوبي» في عدن، بين عضو الهيئة الرئاسية للمجلس، محافظ الضالع، فضل الجعدي، وبين القيادي في الحراك الجنوبي، صلاح الشنفرة.

وقالت المصادر إن الشنفرة صعد إلى المنصة محاولاً منع بث كلمة رئيس المجلس، عيدروس الزبيدي، عن طريق تعطيل ميكرفون ضخم كان بجواره، إلا أن تدخل الجعدي، لحظتها، حال دون ذلك.

وأضافت أنه «على الفور، قام مدير أمن لحج، صالح السيد، والقيادي في المقاومة الجنوبية عادل الحالمي، بسحب الشنفرة، وطرده من المنصة».

وأشارت إلى أنه «حدث إطلاق نار بعد الخلاف لتسهيل إخراج الشنفرة من المنصة، فرد عليه حراس الأخير بإطلاق النار في الهواء من الأطقم التابعه له والموجودة قرب نقاط تمركز الأمن»، مؤكدة أنه تم «توقيف 6 أطقم تابعة للشنفرة، واحتجاز من عليها»، دون تحديد ما إذا كان الشنفرة من بينهم أم لا.

التعليقات

تعليقات