المشهد اليمني الأول/

حقق أبطال الجيش واللجان الشعبية إنتصارات كبيرة في جبهة نهم في الساعات الماضية، مكبدين جحافل الغزو والإرتزاق خسائر فادحة في العديد تركت مرمية في شعاب ووديان نهم.

حيث أفادت مصادر عسكرية عن تمكن أبطال الجيش واللجان الشعبية من التصدي لثلاثة زحوفات مكثفة مسنودة بغطاء جوي وقصف مدفعي مكثف إستمر من الساعة الخامسة فجرا وحتى ظهر اليوم، بإتجاه تبة العياني وتبة القناصين والتبة الحمراء .

المصادر العسكرية أكدت للمشهد اليمني الأول، مصرع عشرات المنافقين وإصابة آخرين، وتفيد الإحصائية الأولية لمصرع وإصابة أكثر من 70 منافق.

المصادر بينت أن الزحوفات فشلت كلها رغم الإسناد الجوي والمدفعي المكثف بصمود الأبطال ولم يستطيع العدو التقدم شبراً واحداً فيما لا تزال جثثهم مرمية في شعاب ووديان نهم خلفها ورائهم المرتزقة بعد فرارهم.

وأكدت المصادر الواردة من نهم، مصرع العديد من القيادات في صفوف المنافقين على أيدي أبطال الجيش واللجان الشعبية أبرزهم:
1- القيادي المنافق “توفيق محمد عافية” – قائد السرية الأولى في اللواء 310 .
2- القيادي المنافق “غيلان سرحان” – تم تكليفه بقيادة جبهة نهم من قبل العدوان قبل أيام .
3- القيادي المنافق “ثابت قايد مسعود” .

مشيرةً إلى أن حالة من الرعب والهلع تسيطر على مجاميع العدوان المنافقين في نهم بعد مصرع 8 قيادات كبيرة لهم، واتهامات بالخيانة فيما بينهم.

كما أطبقت وحدة القوة الصاروخية على تجمعات المنافقين في وادي ملح بمديرية نهم بصاروخ زلزال2 وسقوط قتلى وجرحى بصفوفهم جراء الضربة المباغتة.

وتأتي هذه الإنتكاسة، بعد ساعات على إنتكاسة لمرتزقة الجيش السوداني شمال صحراء ميدي بمحافظة حجة، حيث لقي أكثر من 100 من مرتزقة الجيش السوداني والمنافقين مصارعهم بينهم ضباط وقيادات من الصف الأول والثاني .

التعليقات

تعليقات