المشهد اليمني الأول|

اصدرت منظمة الأمم المتحدة بيانا اعتبرت فيه إن استخدام المملكة العربية السعودية للقوة والهدم في حي المسورة بالعوامية يمثل انتهاكا لحقوق الانسان.

وجاء اصدار البيان بعد ان أعلن مصدر محلي سعودي ارتفاع حصيلة ضحايا اقتحام قوات الأمن لحي المسورة في بلدة العوامية شرقي السعودية الى 4.

ولفت المصدر الى أن الشهداء لَقوا مصرعهم برصاص القوات الحكومية.

وكان المقررون الخاصون في الأمم المتحدة قد حثوا السعودية على إيقاف خطط هدم حي المسورة وحذروا من عواقبها وتداعياتها.

يشار الى ان السلطات السعودية بدات تنفيذ قرارها بهدم حي المسورة، وهو حي أثري يمتد عمره لنحو 400 عام ويقطنه 2000 نسمة تقريبا حسب بعض التقديرات، دون الالتفات للاحتجاجات الواسعة بهذا الشان.

وكانت السلطات السعودية قد اتخذت قرارا بهدم الحي ضمن ما وصفته خطة شاملة لتطويره، الأمر الذي قابلته قطاعات مهتمة بالتراث والثقافة بانتقادات حادة.

وبعد المعارضة التي واجهتها السلطات من قبل الاهالي قطعت التيار الكهربائي عن الحيّ، ما دفع بمساجد العوامية للتحرك من أجل إيواء عدد من المرضي كبار السن. كما أشارت معلومات إلى أنه تم قطع المياه عن أجزاء عدة من الحي، وأجبر ذلك عددا من العائلات على ترك منازلها.

التعليقات

تعليقات