المشهد اليمني الأول|

أكد رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أمس، تلقي إسرائيل مساعدات إضافية أمريكية بقيمة 75 مليون دولار، بعد زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والإعلان عن صفقة أسلحة أمريكية كبرى مع السعودية، أثارت “قلق” إسرائيل.

وصرح نتنياهو أن “الولايات المتحدة وعدتنا بالحفاظ على التفوق (العسكري) النوعي” لإسرائيل في الشرق الأوسط، وفقاً لما ذكرت أجهزته.

مضيفاً: “قبل ثلاثة أيام أضاف الأمريكيون 75 مليون دولار أمريكي إلى المساعدات لبرنامج الدفاع المضاد للصواريخ”، من دون تحديد جدولها الزمني.

وفي أيلول 2016، ورغم التوتر بين سلف ترامب، باراك أوباما، ونتنياهو اتفقت الدولتان الحليفتان على زيادة المساعدات الأمريكية العسكرية لإسرائيل خلال فترة 2019-2028 إلى 38 مليار دولار، عوضاً عن 30 مليار دولار لفترة 2009-2018.
وشكل هذا المبلغ اضخم مساعدة عسكرية ثنائية تقدمها الولايات المتحدة في تاريخها.

لكن وبحسب البيت الأبيض، سيخصص مبلغ 33 ملياراً لشراء تجهيزات دفاع وخمسة مليارات لتمويل منظومة “القبة الحديد” الصاروخية لاعتراض صواريخ متوسطة وطويلة المدى.

وتأتي الزيادة التي أعلنها نتنياهو بعد إعلان البيت الأبيض السبت، عن إبرام عقود تسلح مع السعودية بقيمة 110 مليارات دولار بمناسبة زيارة ترامب للمملكة.

ووصف البيت الأبيض صفقة الأسلحة بأنها “الأكبر في تاريخ الولايات المتحدة”، وترمي أولاً إلى مواجهة “التهديدات” الإيرانية حسب قوله.

التعليقات

تعليقات