المشهد اليمني الأول| سيناء

قتل ضابط وجنديين من قوات الأمن المركزي المصري وأصيب مجند آخر اليوم الأحد في تفجير عبوة ناسفة جنوبي مدينة الشيخ زويد بمحافظة شمال سيناء.

ونقلت وكالة رويترز عن مصادر أمنية قولها إن العبوة انفجرت أثناء قيام قوة أمنية مترجلة بالكشف عن المتفجرات في إطار حملة مداهمات بنطاق قرية الخروبة جنوبي الشيخ زويد.

ونقل المجند المصاب والجثث إلى المستشفى العسكري في العريش كبرى مدن محافظة شمال سيناء المتاخمة لقطاع غزة الفلسطيني.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم على الفور لكن عادة ما تعلن جماعة ولاية سيناء التابعة لتنظيم داعش مسؤوليتها عن هجمات تستهدف رجال الجيش والشرطة لاسيما في شمال سيناء.

وقتل المئات من رجال الجيش والشرطة في هجمات نفذها متشددون منذ عزل الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين في منتصف عام 2013 إثر احتجاجات حاشدة على حكمه.

ويقول الجيش إنه قتل مئات التكفيريين في حملات أمنية يشنها بمشاركة الشرطة في شمال سيناء.

التعليقات

تعليقات