المشهد اليمني الأول/

أكدت الأمم المتحدة حاجة المنظمات الإنسانية إلى أكثر من 55 مليون دولار أمريكي للوقاية والعلاج من الكوليرا في اليمن، خلال الأشهر الستة القادمة.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، للصحفيين مساء الأربعاء، أن منسق الشؤون الإنسانية لليمن، جيمي ماكغولدريك، أوضح أن الكوليرا تنتشر بمعدل غير مسبوق فى جميع أنحاء اليمن.

وأضاف على لسان، ماكغولدريك، أن الهيئات الصحية في البلد المنكوب أعلنت خلال الأسابيع الثلاثة الماضية عن أكثر من 35500 حالة يشتبه في إصابتها بالكوليرا، ثلثها من الأطفال، مشيراً إلى 361 حالة وفاة مرتبطة بالكوليرا في 19 محافظة من أصل 22 محافظة.

وذكر أن الهيئات أكدت أن السرعة التي تتزايد بها أعداد الإصابات تتجاوز القدرات الحالية للاستجابة وفق النظام الصحي، نظراً للأوضاع المتردية بعد أكثر من عامين من الحرب.

وأوضح أن مئات الآلاف من الأشخاص يتعرضون لخطر فقدان حياتهم بسبب مواجهتهم للثالوث المميت (النزاع والجوع والكوليرا)، داعياً الدول الأعضاء في الأمم المتحدة إلى تقديم الدعم المالي والسياسي بشكل عاجل للمساعدة في تفادي ما يمكن أن يؤدي إلى المزيد من الدمار في اليمن.

التعليقات

تعليقات