المشهد اليمني الأول/

في إشارة إلى إزدياد حدة التوتر بين السعودية وقطر نشر موقع قناة الجزيرة القطرية كاركاتيرا ساخرا عن الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز، حيث قامت القناة بحذفه لاحقا.

وأثار الكاريكاتير الذي نشرته قناة الجزيرة سخط السعوديين الذين اعتبروا ان المقصود من الكاريكاتير هو الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز، رغم أن القناة لم تشر الى ذلك صراحة.

واثر تصاعد الاحتجاجات السعودية أعلنت الجزيرة بعد تأخير  انه “تم حذف كاريكاتير (أخبار مفبركة) وذلك نظرا لـ “اللغط الذي أثاره”، وتؤكد الجزيرة أنها لم تقصد بأي حال الإساءة لخادم الحرمين الشريفين وما حدث من ربط لدى البعض هو اصطياد في الماء العكر.”

وسبق لكاريكاتير “أخبار مفبركة”  أن انتشر كالنار في الهشيم بين المغردين من السعودية ودول أخرى، بعد أيام من تصعيد نبرة الخطاب الإعلامي وتبادل الاتهامات بين الإعلاميْن القطري والسعودي على خلفية تصريحات منسوبة لأمير قطر تميم بن حمد آل ثاني، قالت وكالة الأنباء القطرية إنها ظهرت على وقعها جراء عملية اختراق.

ورغم الانتقادات اللاذعة التي وجهها الاعلام السعودي لقطر إلا أن كثير من السعوديين اعتبروا أن نشر الرسم الكاريكاتيري المسيء للملك سلمان خروجً عن القواعد والخطوط الحمراء المتبعة التي يجب الالتزام بها، وقال “الأمير والأكاديمي السعودي: خالد آل سعود،‏ معلقاً على نشر الرسم: “شُلَّت أيدي كُل من يُسيء لإمام المسلمين، وخادم الحرمين الشريفين”، حسب تعبيره.

ومن جهتها ردت وسائل الاعلام القطرية على السعودية بمقال حاد اللهجة نشرته جريدة الراية وصفت فيه الاقلام السعودية التي تهاجم قطر بالكلاب المسعورة، أما الجزيرة فقد كشفت عن سجون سرية في اليمن تُدار باشراف الامارات حليفة السعودية في الحرب على اليمن، ويخضع المعتقلون فيها للاضطهاد والتعذيب.

وفي هذا السياق، قال وزير خارجية الإمارات أنور قرقاش في سلسلة تغريدات على حسابه في “تويتر” إن الخليج يمر بـ”أزمة حادة” واقترح أن يكون الحل بين الأشقاء بالصدق في النوايا والالتزام بالتعهدات.

التعليقات

تعليقات