المشهد اليمني الأول/

تخرجت دفعة عسكرية قتالية، من أحد معسكرات التدريب منفذة مناورة بعنوان “الولاء للسيد القائد”، جسّد الخريجون فيها مشهداً متكاملاً عن القدرات والمهارات التي تلقَّوْها خلال الدورات القتالية.

ونفذت الوحدة القتالية المتخرجة وبكفائه عالية مناورة قتاليّة مستخدمة ذخائر حية لأسلحة خفيفة ومتوسطة لمواجهة أصعب الظروف البيئية التي تعكس صلابة وجلادة المقاتل اليمني.

وقبل انطلاق المناورة كان التخطيط لاقتحام المواقع ونصب الكمائن وتطبيق كل المهارات والتكتيكات حاضرا وعلى قدر عال من الترابط والتناغم الذي جسد روح العمل الجماعي والواقع العملي للتدريب.

وفي ختام الدورة القتالية أكد المجاهدون أنهم سيظلون كما هو عهد الشعب بهم صمام أمان هذا البلد وحجر عثرة أمام مشاريع ومخططات قوى الغزو والاحتلال.

التعليقات

تعليقات