المشهد اليمني الأول/

إنضمت حكومة الفار هادي لضغوطات الرياض بالإنضمام إلى الدول التي قطعت علاقاتها مع دولة قطر وهي السعودية والإمارات ومصر والبحرين .

واعلنت حكومة الفار في بيان نشرته على موقع وكالة سبأ المزورة تأييدها للخطوات التي اتخذتها قيادة تحالف العدوان على اليمن بإنهاء مشاركة القوات القطرية و قطع علاقاتها الدبلوماسية مع دولة قطر.

كما أعلنت حكومة الفار هادي في ذات البيان قطع علاقاتها الدبلوماسية بدولة قطر وذلك بعد اتضاح ممارسات قطر وتعاملها مع المليشيات الانقلابية ودعمها للجماعات المتطرفة في اليمن مما يتناقض مع الأهداف التي اتفقت عليها الدول الداعمة للحكومة اليمنية الشرعية.

وكانت وكالة سبأ المزورة قد إستنكرت في وقت سابق التحركات الخليجية ضد دولة قطر، ثم عادت لحذفه من على الموقع بعد رضوخها للتهديدات .

وساد صمت لحزب الإصلاح لإبلاغهم بالعقوبات الأمريكية التي ستطال شخصيات في الحزب تدعم تنظيم القاعدة في اليمن .

التعليقات

تعليقات