المشهد اليمني الأول/

حتّى في الرياضة يدعمون الإرهاب. هكذا علّق أحد روّاد وسائل التواصل الاجتماعي على التصرّف المشين للمنتخب السعودي الذي رفض الوقوف دقيقة صمت على ضحايا احداث لندن الإرهابية وذلك في مبارات أمام المنتخب الاسترالي.

وتعرض المنتخب السعودي لكرة القدم لهجوم كبير على مواقع التواصل الاجتماعي بعد تجاهل لاعبيه الاصطفاف والوقوف دقيقة حداد على ضحايا الهجوم الإرهابي في لندن.

الاتحاد السعودي يعتذر

وبعد انتقادات شديدة في استراليا، تقدم الاتحاد السعودي لكرة القدم بالاعتذار على خلفية عدم التزام لاعبيه بالوقوف دقيقة صمت حداداً على ضحايا اعتداء لندن وذلك قبل بدء المباراة مع استراليا في التصفيات المؤهلة لكأس العالم.

فقد تقدم الاتحاد السعودي لكرة القدم في وقت متأخر من أمس الخميس (الثامن من حزيران/يونيو 2017) باعتذار عن عدم التزام لاعبي منتخب بلاده الوقوف دقيقة صمت حداداً على ضحايا الاعتداء الذي تعرضت له لندن، وذلك خلال مباراة ضمن تصفيات كأس العالم 2018 مع استراليا، ما أثار انتقادات واسعة.

ديلي ميل تفنّد الدعوة السعوديّة

من جانبها، نشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية صورًا تظهر المنتخب السعودي أثناء تنفيذه عملية الإحماء في الوقت الذي يقف فيه المنتخب الأسترالي لدقيقة حدادا على أرواح ضحايا هجمات لندن التي قتل فيها ما يقرب من 8 أشخاص.

وقالت الصحيفة إن المسؤولين عن المنتخب السعودي أخبروا الاتحاد الأسترالي أن هذا الأمر لا يتماشى مع ثقافتهم، إلا أن فريق الأهلي السعودي شارك في الدقيقة الحداد على أرواح الفريق البرازيلي الذين لقوا حتفهم في حادث سقوط طائرتهم العام الماضي أثناء لقائه مع فريق برشلونة الإسباني.

كما أن الصحيفة أشارت إلى أن أغلب المنتخبات العربية والفرق وقفت دقيقة حدادا على روح الملك عبدالله بن عبد العزيز ملك السعودية السابق عقب وفاته.

خسارة أخلاقيّة..ورياضّية

أحد المغرّدين كتب خسارة رياضيّة وأخلاقيّة، وذلك في معرض إشارته إلى النتيجة2-3، وذلك ضمن الجولة الثامنة من منافسات المجموعة الثانية للدور الحاسم من التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى مونديال 2018 في روسيا.

وفي حين اصطف اللاعبون الاستراليون عند دائرة منتصف الملعب، انتشر اللاعبون السعوديون في أرجاء الملعب، في ما بدا أنه عدم التزام بدقيقة الصمت التي أعلنت في بداية المباراة.

وفي ظل الانتقادات الواسعة التي لقيتها هذه الخطوة، أصدر الاتحاد السعودي في وقت متأخر الخميس بيانا بالانكليزية أكد فيه أنه “يأسف بشدة ويعتذر بلا تحفظ لأي إساءة تسبب بها عدم التزام بعض أفراد المنتخب الممثل للمملكة العربية السعودية بالالتزام رسمياً بدقيقة الصمت لذكرى ضحايا اعتداء لندن الإرهابي”.وشدد على أن “اللاعبين لم يتعمدوا أي قلة احترام لذكرى الضحايا أو التسبب بأي إزعاج لعائلاتهم، أصدقائهم، أو أي فرد تأثر بالفظاعة“.

استراليا: الجميع يجب أن يكونوا موحدين في إدانة الإرهابيين

وكان رئيس الوزراء الاسترالي مالكون تورنبول قال الخميس رداً على سؤال عما جرى في بداية المباراة، إن “الجميع، الجميع يجب أن يكونوا موحدين في إدانة الإرهابيين، ويظهروا الحب والتعاطف للضحايا وعائلاتهم”، علماً أن استراليين اثنين كانا من بين الضحايا.

استراليون: “إهانة” و”قلة احترام” تجاه الضحايا

كما لاقى تصرف اللاعبين انتقادات واسعة من سياسيين محليين في استراليا، اعتبروا أن الخطوة “قلة احترام” تجاه الضحايا، وأن “لا عذر” للاعبين السعوديين لعدم التزام دقيقة الصمت. كما وصف مسؤولون آخرون ما جرى بأنه “إهانة”. أما الاتحاد الاسترالي لكرة القدم فأكد أنه تواصل مع الاتحادين الآسيوي والسعودي قبل المباراة للوقوف دقيقة صمت.

التعليقات

تعليقات