المشهد اليمني الأول/

أكد القيادي في حركة حماس، أسامة حمدان، أن رئيس المكتب السياسي إسماعيل هنية للحركة سيزور إيران قريبا، مشيراً الى أن عدد من قيادات حماس ستغادر قطر.

وأضاف حمدان، إن مغادرة أعضاء حماس سبقت الشروط التي وضعت على قطر منها ما هو مرتبط بعلاقتها بحماس، مضيفا أنه لا مانع لدى الحركة من المساهمة في تخفيف الضغط على الدوحة.

وأعلن حمدان، أن وفدا من الحركة برئاسة قريبا ضمن جولة تشمل دولا أخرى لم يحددها، وقال حمدان إن وفد الحركة برئاسة مسؤولها في غزة يحيى السنوار، الذي يزور القاهرة حاليا سيعود إلى قطاع غزة، فيما سيقود هنية الوفد إلى طهران، موضحا أن مناخ زيارة القاهرة كان إيجابيا حتى الآن وقد يثمر تفاهمات حول قضايا تخص الجانبين.

وكانت مصادر دبلوماسية مطلعة، أكدت في وقت سابق أن قطر سلّمت قيادة حركة المقاومة الاسلامية حماس لائحة بأسماء عدد من الأعضاء في الحركة الغير مرحب بهم في الدوحة والمطلوب منهم مغادرة قطر فورا، واشارت تلك المصادر الى إن “مبعوثاً قطرياً التقى أعضاءً بارزين في الحركة وسلّمهم اللائحة التي ضمّت أسماء أعضاء في الحركة لديهم مهام مرتبطة بعمل حماس في الضفة الغربية، وأشارت المصادر للميادين إلى أن “اللائحة التي تسلمتها حماس هي أوليّة وتضم أسماء أعضاء وردت أسماؤهم مؤخراً في تحقيقات مع معتقلين لدى الاحتلال الإسرائيلي”.

وهذه ليست هذه المرة الأولى التي تواجه فيها حماس مثل هذه الظروف. بين عامي 2015 و 2016 عمدت تركيا إلى مجموعة من الإجراءات تجاه أعضاء في الحركة بما في ذلك سحب جوازات سفر تركية بشكل مفاجئ في المطارات التركية، وتقديم لائحة مشابهة للائحة القطرية فيها أسماء مطلوب منها مغادرة تركيا. في تلك المرحلة اكتفت قطر بتخفيض الميزانية المخصصة للحركة وطلب تخفيف الظهور الإعلامي غير الضروري.

التعليقات

تعليقات