المشهد اليمني الأول/

افتتح محافظ الحديدة حسن أحمد الهيج ،يوم أمس الأحد، مركزين إضافيين لعلاج الكوليرا بهيئة مستشفى الثورة العام بالتعاون مع مكتب الصحة بالمحافظة، تنفذهما مؤسسة التواصل للتنمية الإنسانية.

وفي الإفتتاح بحضور مدير مكتب الصحة العامة الدكتور عبدالرحمن جار الله ورئيس هيئة مستشفى الثورة العام الدكتور خالد سهيل.

أشاد المحافظ الهيج بجهود مكتب الصحة وهيئة مستشفى الثورة العام في مواجهة الكوليرا. وثمن الدور الإنساني والإجتماعي لمؤسسة التواصل للتنمية الإنسانية من خلال مشاريعها الخدمية التي لامست إحتياجات أبناء المحافظة وساهمت في دعم جهود السلطة المحلية.

ودعا المحافظ الهيج المنظمات الدولية والمحلية ورجال الأعمال إلى دعم مراكز معالجة الإسهالات ومكافحة الكوليرا في المحافظة وتخفيف معاناة المواطنين.

وكان مدير مكتب الصحة العامة ورئيس هيئة مستشفى الثورة العام، أشارا إلى دور مركزي علاج الكوليرا اللذين تم إفتتاحهما إلى جانب المراكز الأخرى في مكافحة الكوليرا بالمحافظة.

وأوضحا أن عدد حالات الإسهالات التي استقبلتها مراكز المعالجة بالمحافظة أكثر من 14 ألف حالة. فيما أوضح مدير فرع مؤسسة التواصل للتنمية الإنسانية بالحديدة صادق السعيدي أن إفتتاح المركزين يأتي ضمن مشروع مكافحة الكوليرا الذي تنفذه المؤسسة بتمويل مؤسسة العون للتنمية حضرموت ومنظمة حضرموت الصحية بالتعاون مع هيئة مستشفى الثورة العام ومكتب الصحة بالمحافظة.

وأشار إلى أنه تم تجهيز المركزين بفريقين من ستة أطباء وستة مخبريين و24 ممرض وممرضة و 12 خدمات إضافة إلى 60 سرير تمريض، كما سيتم دعمهما بالعلاجات والمحاليل والمغذيات لمدة ثلاثة أشهر .

حضر الإفتتاح نواب رئيس هيئة مستشفى الثورة الدكتور عبد الله الزحيري والدكتور أحمد معجم والدكتور ردمان الحمادي ومدير مدير مركز طب المناطق الحارة والأمراض المعدية الدكتور محمد الكمراني ومدير عام التمريض عبد عبيد.

التعليقات

تعليقات