المشهد اليمني الأول/

عثرت السلطات الأمريكية على جثث عدد من “بحّارتها” الذين فقدوا بعد اصطدام مدمرتهم بسفينة شحن قبالة السواحل اليابانية، حسبما أعلنت البحرية الأمريكية اليوم.

البحرية الأمريكية قالت أن الجثث كانت داخل أقسام غمرتها المياه داخل المدمرة.

وكان سبعة بحارة فقدوا منذ أكثر من 24 ساعة، عقب الاصطدام الذي تسبب بأضرار جسيمة في الجانب الأيمن من المدمرة “يو إس إس فيتزجيرالد”، وبتسرب المياه إلى أقسام منها ولا سيما منطقة الرسو وغرفة الإرسال.

وأعلن الاسطول السابع الأمريكي في بيان: “عُثر على جثث عدد من البحارة الذين كان فقد إثرهم جراء الاصطدام بين المدمرة يو إس إس فيتزجيرالد، وسفينة شحن”.

وأضاف البيان: “مع تمكن فرق البحث والإنقاذ من الدخول إلى أقسام تضررت جراء الاصطدام، تم تحديد موقع البحارة في مقصورات الرسو التي تسربت إليها المياه”. وتابع بيان الأسطول السابع: “يتم حالياً نقلهم إلى مستشفى البحرية في يوكوسوكا حيث سيتم تحديد هوياتهم”.

ولم يحدد البيان عدد الجثث التي تم العثور عليها، أو ما إذا كان لا يزال هنالك مفقودون جراء الاصطدام الذي وقع السبت، ولا يزال التحقيق جارياً لتحديد أسبابه.

التعليقات

تعليقات