SHARE
بعد الرسالة "البالستية" .. نتنياهو لطهران: "أصلاً نحنا مو خايفين بس لاتهددونا"

المشهد اليمني الأول/

هدد رئيس وزراء كيان الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أمس إيران، من مغبة توجيه تهديدات إلى إسرائيل، وذلك بعد تنفيذ القوات الجوفضائية الإيرانية ليل الأحد، استهدافات صاروخية بالستية من أراضيها، على معاقل ومقار تنظيم داعش في محافظة دير الزور.

وقال نتنياهو أمس: “نحن نتابع تصرفاتهم وتصريحاتهم.. عندي رسالة واحدة لإيران: لا تهددوا إسرائيل”.

حيث صرح نتنياهو أمام عدد من كبار أعضاء حزب الليكود الذي يتزعمه: “جيشنا وقواتنا الأمنية تراقب باستمرار نشاطات إيران في المنطقة”.

وأعلن الحرس الثوري الإيراني أنه أطلق ستة صواريخ من غرب إيران على شمال شرق سورية ليل الأحد، مستهدفاً “قواعد إرهابية”.
واضاف الحرس أن الضربة كانت “انتقاماً” لهجمات وقعت في طهران في السابع من حزيران، أعلن تنظيم “داعش” مسؤوليته عنها وأدت إلى غستشهاد 17 شخصاً.

ونقل بيان أصدره الحزب عن نتنياهو قوله: إن “هذا النشاط يشمل كذلك محاولاتهم (الإيرانيين) لترسيخ وجودهم في سورية، وبالطبع نقل أسلحة متطورة إلى حزب الله، وغير ذلك من العمليات”.

وتعتبر الصواريخ الإيرانية التي يصل مداها إلى ألفي كلم، نقطة توتر رئيسية بين طهران وكل من واشنطن واسرائيل.
في حين صرح وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، أن إسرائيل “ليست قلقة” بشأن ضربة الأحد.

التعليقات

تعليقات

LEAVE A REPLY