المشهد اليمني الأول| عدن

في ظل الأزمة المتفاقمة التي تشهدها عدن في المشتقات النفطية، وصلت التحذيرات ونداءات الإستغاثة من قبل الشركات والمستشفيات والمؤسسات إلى العجز والشلل عن أداء مهامها الضرورية، حذرت ادارة شركة صوامع و مطاحن الغلال بمحافظة عدن من اضطرارها لتوقيف عملها جراء انعدام مادة الديزل وهو ما سينعكس سلبا على توفر مادة الدقيق في محافظة عدن .

وقال مدير عام شركة صوامع و مطاحن الغلال في مذكرة الى مدير عام شركة النفط بعدن : “رصيدنا من مادة الديزل وصل الى الحد الادنى والحرج ، والاخوة في المشتقات النفطية ابلغونا بعدم امكانية توفير مادة الديزل وهو ما سيضطرنا اسفين الى ايقاف المصنع مما سينعكس سلبا على توفر مادة الدقيق في السوق نتيجة توقف الانتاج لدينا”

وبالرغم من سيطرة قوات الغزو عن عدن منذ قرابة العام، وهي فترة كافية لبسط الرخاء الإقتصادي والأمني المزعوم، إلا أن المحافظات الجنوبية تشهد صراعات داخلية، وفلتان أمني غير مسبوق، لدرجة نزوج ولجوء المواطنين من المحافظات الجنوبية إلى المناطق المسيطر عليها الجيش واللجان الشعبية، لما تشهده من هدوء وأمان وطمأنينة .

مطاحن الغلال بعدن تحذر من اضطرارها للتوقف عن انتاج الدقيق بسبب انعدام الديزل
مطاحن الغلال بعدن تحذر من اضطرارها للتوقف عن انتاج الدقيق بسبب انعدام الديزل

التعليقات

تعليقات

لا يوجد تعليقات

ترك الرد