المشهد اليمني الأول/

قام وكلاء محافظة إب حارث المليكي وراكان النقيب والدكتور اشرف المتوكل اليوم بزيارة عيدية للمرابطين في خطوط التماس بجبهة الصلو بمحافظة تعز .

وفي الزيارة التي حضرها وجهاء ومشايخ من ال النوعة والصلاحي وراجح اوضح وكلاء المحافظة في كلماتهم للمرابطين ان هذه الزيارة تأتي تواصلا لزيارات عيدية للجبهات كجزء من الواجب والامتنان لعظمة الصمود والملاحم التي يسطرها هؤلاء الابطال وما جبهة الصلو الا احدى الجبهات التي حاول فيها مرتزقة العدوان احراز تقدم وزعموا بذلك في قنواتهم الا ان الواقع يثبت وبالدليل القاطع انهم كاذبون .

وقال الوكلاء : أتينا اليكم لننال شرف اللقاء والمعايدة بااناس باعوا انفسهم لله وفي سبيل الله والوطن ضد من باعوا انفسهم لاعداء الامة .

واشار الوكلاء الى ان المعنويات العالية والهمة واليقضة التي تجلى بها المرابطين في هذه الجبهة تثلج الصدر وتدعوا الى الفخر والاعتزاز والإطمئنان بان الوطن لايزال في امان ولن يستطيع العدوان ومرتزقته المساس به واشاعة الفوضى لان مثل هؤلاء الرجال من ابطال الجيش واللجان سيكونوا لهم بالمرصاد وسيتصدون لهم بكل قوة وحزم .

ناقلين اليهم تهاني وتبريكات قيادة الثورة ممثلة بالسيد القائد عبدالملك بدر الدين الحوثي وقيادة المجلس السياسي الاعلى ممثلا بالاخ صالح الصماد رئيس المجلس وحكومة الانقاذ ممثلة برئيسها الدكتور عبدالعزيز بن حبتور وقيادة المجلس المحلي بمحافظة إب ممثلا باللواء عبدالواحد صلاح محافظ المحافظة .

من جانبهم عبر المرابطين في جبهة ونقاط مديرية الصلو عن سعادتهم وتقديرهم بهذه الزيارة التي تمثل بادرة من شأنها ان ترفع معنويات المرابطين المرتفعة اصلا ؛ داعين كافة ابناء وشباب اليمن الى التوجه الى جبهات القتال حيث العزة والكرامة والشموخ فيها تتجلى قوة الله وعظمته الذي يجسدها انتصارات ساحقة وصمود وصلابة ارهبت اعداء الله وجعلتهم يتقهقروا بشكل دائم فلا يحاولوا التقدم الا تقهقروا عن مواقع كانوا مسيطرين عليها فها هم يعودوا الى التربة بعد ان كانوا سيطروا على عدد من المناطق في الصلو وارادوا التقدم ولكن بقوة الله وارادته تم دحرهم الى مسافات بعيدة وهاانتم قطعتم عشرات الكيلومترات من مفرق الصلو الواقع على خط تعز عدن لتصلوا الى خطوط التماس الخلفية في اطراف مديرية الصلو … حضر الزيارة الدكتور عمار المتوكل نائب مدير عام مكتب الصحة العامة والسكان بإب .

التعليقات

تعليقات