المشهد اليمني الأول| متابعات

كشفت وسائل إعلامية موالية لتحالف العدوان السعودي الأمريكي عن مصادر نفطية بمحافظة عدن ان علي محسن الأحمر هو من يقف خلف ازمات المشتقات النفطية والكهرباء بعدن وذلك لكي يظهر فيما بعد انه هو من سيعمل على انهاءها.

وقالت تلك الوسائل، أن الأحمر يسعى بخبرته في صنع الازمات والمشاكل والحروب الظهور بمظهر المنقذ لسكان محافظة عدن من الازمات التي تعيشها بعد سيطرة القوات السعودية والإماراتية ومؤخراً وصول القوات الأمريكية والأجنبية بالإضافة إلى انتشار المجموعات المسلحة التابعة لما يسمى بـ القاعدة وداعش في محافظة عدن و عدد من المحافظات الجنوبية .

وبحسب المصادر، فان الأحمر كان امر بعدم تفريغ المشتقات النفطية لكهرباء عدن او لشركة النفط حتى تدخل عدن ومحافظات الجنوب في ازمة حادة خاصة في مطلع شهر رمضان الكريم.

وتضيف المصادر، انه وبعد تحقيق الازمة واشتدادها يظهر علي محسن الاحمر كمنقذ ويصدر اوامر بمعالجة ازمة الكهرباء والمشتقات النفطية حيث سيترافق ذلك مع حملة اعلامية تديرها مطابخ الأحمر لإظهاره بمظهر المنقذ لسكان عدن.

التعليقات

تعليقات