المشهد اليمني الاول/

أعلن النظام السعودي، أمس الخميس، مقتل أحد جنوده في معارك مع الجيش اليمني واللجان الشعبية، على حدود المملكة الجنوبية، ليرتفع عدد قتلى جنوده منذ العاشر من مايو الماضي إلى 22 جندياً.

وقالت وكالة الأنباء السعودية الرسمية، «واس»، إن «محافظ بارق (جنوب غربي المملكة)، مفرح بن زايد البناوي، نقل تعازي القيادة السعودية لذوي شهيد الواجب، وكيل الرقيب علي أحمد علي الشهري، وذلك في منزلهم بمركز ثلوث المنظر التابع للمحافظة».

وذكرت الوكالة أن «الجندي الشهري استشهد على الحد الجنوبي مدافعاً عن دينه ووطنه»، في إشارة إلى الحدود الجنوبية للمملكة مع اليمن.
ولم تشر الوكالة إلى ظروف مصرع الجندي الشهري أو توقيته.

وبمقتل الشهري، يرتفع عدد قتلى الجيش السعودي على الشريط الحدودي مع اليمن منذ العاشر من مايو الماضي إلى 22 جندياً، في أكثر جبهات الحرب استنزافاً.

ويوم الأربعاء، تم تشييع جثمان الجندي السعودي، فيصل حامد العتيبي، الذي سقط في وقت سابق بمعارك مع الجيش واللجان الشعبية، بموكب جنائزي تقدمه وكيل إمارة منطقة القصيم للشؤون الأمنية، إبراهيم بن محمد الهذلي، بحسب الوكالة الرسمية.

التعليقات

تعليقات