المشهد اليمني الأول/

هاجمت الإمارات إعلاميي الفار هادي، المتواجدين في الرياض، واتهمتهم بإدارة حملات إعلامية ضدها وضد تحالف العدوان على اليمن والتواطؤ مع قطر.

ونشرت صحيفة البيان الإماراتية تقريراً قالت فيه إن إعلاميو حزب الإصلاح «فرع الإخوان باليمن» متواجدون في الرياض بحجة مساندتهم لما أسمته الشرعية اليمنية، لكنهم يقومون بشن حملات إعلامية مدعومة من قطر تستهدف التحالف العربي، الذي تقوده السعودية والإمارات.

وذكرت الصحيفة في عدد لها قبل يومين أن أحد مصادرها كشف عن مخطط وصفته بالجهنمي تقوده قطر إعلامياً، بشأن استمرار تجنيد إعلاميي حزب الإصلاح لمهاجمتهم وتحالفهم ضد اليمن.

يذكر أن الكثير من مرتزقة إعلام العدوان تم طردهم من الرياض بعد أن شعرت بانتهاء خدماتهم وبأنهم أصبحوا عبئا ماليا عليها.

ونشر إعلاميون محسوبون على أدوات الرياض في مرات عدة تظلمات في صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي وبينهم مذيعون تحدثوا بها على الهواء تتعلق بتأخير صرف مستحقاتهم المالية من النظام السعودي وقطعها عن البعض وطرد الكثير منهم فنادق الرياض.

التعليقات

تعليقات