المشهد اليمني الأول/

قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة «يونيسف»، إن 10 ملايين طفل في اليمن باتوا بحاجة ماسّة لمساعدات إنسانية عاجلة.

وأوضحت المنظمة في تدوينة نشرتها في صفحتها الرسمية لمكتبها باليمن على «الفيسبوك»، الإثنين، أن الأطفال «بحاجة للرعاية الصحية الأولية، والتغذية، والمياه الصالحة للشرب، والصرف الصحي الملائم، والحماية، والتعليم».

ولفتت المنظمة إلى أنها «تعمل بلا توقف مع السلطات المحلية في مختلف المحافظات اليمنية، ومع المنظمات المحلية والدولية، لمساعدة أكبر عدد من هؤلاء الأطفال».

وكانت ممثلة «يونيسف»، شيرين فارقي، قد أعلنت الأحد الماضي، أنه منذ 27 أبريل وحتى 30 يونيو المنصرم، تم تسجيل 246 ألف حالة إصابة واشتباه بالكوليرا في اليمن، من بينها 1500 حالة وفاة، مؤكدة في منشور في الصفحة ذاتها أن الوضع في غاية الخطورة.

التعليقات

تعليقات