المشهد اليمني الأول/

أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، يوم الإثنين، ارتفاع ضحايا الكوليرا في اليمن إلى ألف و587 حالة، منذ عودة انتشار المرض في 27 أبريل الماضي.

وقالت اللجنة، في تغريدة عبر حسابها في موقع «تويتر»، إن «آخر الأرقام حول وباء الكوليرا المتصاعد في اليمن وصلت إلى ألف و587 حالة وفاة، و262 ألفاً و649 حالة اشتباه بالإصابة».

ونبهت إلى أن ارتفاع عدد الضحايا «لم يسبق له مثيل».

ويوم الأحد، أفادت منظمة الصحة العالمية بارتفاع عدد ضحايا الكوليرا في اليمن إلى ألف و560 حالة وفاة، ورصد قرابة 252 ألفاً و816 حالة يشتبه في إصابتها بالوباء.

وباتت سقطرى المحافظة اليمنية الوحيدة التي لم ينتشر فيها الوباء، من إجمالي 22 محافظة يمنية، بحسب المنظمة.

وعادت حالات الإصابة بالمرض للظهور مجدداً بشكل واضح في27 أبريل الماضي.

والكوليرا مرض يسبب إسهالاً حاداً يمكن أن يودي بحياة المريض خلال ساعات إذا لم يخضع للعلاج، ويتعرض الأطفال، الذين يعانون من سوء التغذية، وتقل أعمارهم عن 5 سنوات، بشكل خاص، لخطر الإصابة بالمرض.

ووفق «الصحة العالمية»، يمكن علاج الكوليرا بنجاح من خلال محلول لمعالجة الجفاف يتناوله المريض بالفم، وتحتاج الحالات الحرجة لعلاج سريع بسوائل وريدية ومضادات حيوية.

التعليقات

تعليقات