المشهد اليمني الأول/

أعلنت منظمة الصحة العالمية، عن ارتفاع عدد ضحايا وباء الكوليرا في اليمن إلى 1614 حالة وفاة، ونحو 270 ألف مصاباً بالوباء منذ اكتشاف أول حالة وفاة في 27 من إبريل الماضي.

وذكر مكتب المنظمة في اليمن بتغريدة على «تويتر»، إن هذه الحصيلة في 21 محافظة يمنية تفشى فيها الوباء.

ورغم تلك الإحصائية المرتفعة، إلا أنه من المرجح أن العدد أعلى بكثير، حيث أن العشرات من المصابين بالوباء، تُوفوا دون أن يصلوا إلى مراكز صحية أو مستشفيات تابعة للمنظمة العالمية.

وبحسب المنظمة فإن وباء الكوليرا يمكن الوقاية منه ومعالجته؛ ولا ينبغي وقوع المزيد من الخسائر في الأرواح بسبب هذا المرض، وإن كل تأخير في الدعم يؤدى إلى إصابة المزيد.

ويسبب الكوليرا إسهالاً حادًا يمكن أن يودي بحياة المريض خلال ساعات، والأطفال الذين يعانون من سوء التغذية وتقل أعمارهم عن 5 سنوات هم الأكثر عرضة لخطر الإصابة.

التعليقات

تعليقات