شاهد… نجل حاكم دبي يضع الامارات في موقف محرج بسبب قطر !

985

المشهد اليمني الأول | متابعات

رغم التحذيرات شبه الرسمية التي أطلقتها السلطات السعودية والإماراتية لمواطنيها من زيارة “هارودز” القطرية، إلا أن أحد أبناء حاكم دبي تجاهل ذلك، وزار المتجر العريق في لندن.

وبث ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي فيديو قصيرا، يظهر من خلاله ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رفقة عدد من أصدقائه داخل المتجر المملوك للحكومة القطرية.

وقال مغردون عبر “تويتر”، إن التحريض الرسمي، ومحاولة شيطنة قطر، ربما لم تعد تؤتي ثمارها مع أبناء العائلة الحاكمة في الامارات.

وكانت قناة “الإخبارية” السعودية (رسمية)، اتهمت متجر “هارودز” القطري في لندن بالتجسس على مواطنيها، وعلى آخرين من الإمارات والبحرين.

وقالت صحيفة “سبق” المقربة من الحكومة السعودية، إن إدارة “هارودز” قررت جمع بيانات بمشتريات زبائنها، مواطني السعودية وحلفائها.

يذكر أن ماجد آل مكتوم (30 سنة) حاصل على شهادة الماجستير في “إدارة الأزمات”، درس عدة سنوات في أكاديمية ساندهيرست الملكة ببريطانيا.

يشار إلى أن “هارودز” انتقل إلى ملكية الحكومة القطرية في العام 2010، بعد شرائه من رجل الأعمال المصري محمد الفايد.

“وهارودز” هو عبارة عن متجر ضخم بأقسام منوعة، ويعدّ نقطة جذب للسياح، ويبيع الملابس والأدوات الكهربائية، والعطور والحقائب والمجوهرات، وغيرها.

رغم التحذيرات شبه الرسمية التي أطلقتها السلطات السعودية والإماراتية لمواطنيها من زيارة “هارودز” القطرية، إلا أن أحد أبناء حاكم دبي تجاهل ذلك، وزار المتجر العريق في لندن. العالم – قطر وبث ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي فيديو قصيرا، يظهر من خلاله ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رفقة عدد من أصدقائه داخل المتجر المملوك للحكومة القطرية. وقال مغردون عبر “تويتر”، إن التحريض الرسمي، ومحاولة شيطنة قطر، ربما لم تعد تؤتي ثمارها مع أبناء العائلة الحاكمة في الامارات. وكانت قناة “الإخبارية” السعودية (رسمية)، اتهمت متجر “هارودز” القطري في لندن بالتجسس على مواطنيها، وعلى آخرين من الإمارات والبحرين. وقالت صحيفة “سبق” المقربة من الحكومة السعودية، إن إدارة “هارودز” قررت جمع بيانات بمشتريات زبائنها، مواطني السعودية وحلفائها. يذكر أن ماجد آل مكتوم (30 سنة) حاصل على شهادة الماجستير في “إدارة الأزمات”، درس عدة سنوات في أكاديمية ساندهيرست الملكة ببريطانيا. يشار إلى أن “هارودز” انتقل إلى ملكية الحكومة القطرية في العام 2010، بعد شرائه من رجل الأعمال المصري محمد الفايد. “وهارودز” هو عبارة عن متجر ضخم بأقسام منوعة، ويعدّ نقطة جذب للسياح، ويبيع الملابس والأدوات الكهربائية، والعطور والحقائب والمجوهرات، وغيرها.

 

التعليقات

تعليقات