المشهد اليمني الأول/

يعتزم آلاف العمال الأجانب مغادرة السعودية مع بدء تطبيق ضريبة المرافقين بواقع 100 ريال كرسم شهري على كل مرافق للعمالة الوافدة ليصبح المبلغ سنويا 1200 ريال.

ووفقا لتقرير البنك السعودي الفرنسي، فإن معدل مغادرة العمالة الأجنبية سيكون في حدود 165 ألف عامل سنويا، حسبما أفادت صحيفة “مكة” السعودية على موقعها الإلكتروني .

وأشار التقرير إلى أن رسوم المرافقين ستوفر نحو 20 مليار ريال خلال السنوات الثلاث المقبلة.

يذكر أن عدد الأجانب بالسعودية يبلغ نحو 11.7 مليون وافد، يعمل 7.4 ملايين منهم، فيما يمثل المرافقون 4.3 ملايين، يشكلون أكثر من مليون أسرة.

وبدأت السلطات السعودية اعتبارا من أول يوليو/تموز الجاري في تطبيق ضريبة على “المرافقين والمرافقات” للعمالة الوافدة، والتي أقرها مجلس الوزراء ضمن برنامج التوازن المالي.

وسيتم تحصيل الرسوم للمرافقين عند تجديد هوية المقيم، بواقع 100 ريال كرسم شهري على كل مرافق للعمالة الوافدة في السعودية ليصبح المبلغ سنويا 1200 ريال، ويتضاعف المبلغ في تموز/ يوليو 2018، حتى يصل في يوليو/تموز 2020 إلى 400 ريال في الشهر وبمجموع 4800 ريال في السنة.

وتحاول السعودية سد عجز ميزانيتها الناجم عن انخفاض أسعار النفط، والتكلفة الباهظة لحملات عسكرية تقودها خارج بلادها ، وذلك من خلال تنويع اقتصادها وفرضها ضرائب مختلفة إن كان على المواطنين أو على المقيمين أو على بعض المواد الاستهلاكية.

التعليقات

تعليقات