المشهد اليمني الأول/

هنأ المجلس السياسي لأنصار الله، اليوم الثلاثاء، حكومة وشعب العراق بجيشه وحشده الشعبي بمناسبة هزيمة تنظيم داعش التكفيري.. معتبراً انتصار العراقيين على داعش انتصار لكل اليمنيين والأحرار حول العالم.

وجاء في بيان للمجلس السياسي نُشر اليوم “يطيب للمجلس السياسي لأنصار الله أن يبعث أطيب التهاني والتبريكات للحكومة والشعب العراقي ولأبطال الجيش العراقي ومقاتلي الحشد الشعبي بمناسبة الانتصار العظيم على أدوات الاستخبارات الأمريكية المتمثلة في تنظيم داعش”.

واعتبر المجلس السياسي هزيمة داعش في معقله الرئيسي من قبل العراقيين ضربة موجعة ومسددة للمشروع الأمريكي الذي لم تكن داعش إلا أحد أدواته.

وأشاد المجلس بـ تلاحم وتماسك وصمود وتضحيات الشعب العراقي بكل فئاته ومكوناته وهيئاته الرسمية والشعبية والعلمائية مشيرا إلى أن هذا مثل نقطة تحول حقيقة في سير المعركة ما أدى إلى إرباك الأعداء وإفشال مخططاتهم، بحسب بيان المجلس.

وأكد المجلس أن صمود الشعب اليمني وانتصارات الجيش واللجان على العدوان الأمريكي والسعودي يعتبر انتصارا مباشرا وحاسما على رأس الأفعى الداعم والممول الرئيسي لداعش وغيرها من التنظيمات التكفيرية.

ودعا المجلس السياسي شعوب الأمة العربية والإسلامية إلى التحرك الجاد والواعي لمواجهة المؤامرات والمخططات الأمريكية المتمثلة في داعش وأخواتها.

نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

يطيب للمجلس السياسي لأنصارالله أن يبعث أطيب التهاني والتبريكات للحكومة والشعب العراقي ولأبطال الجيش العراقي ومقاتلي الحشد الشعبي بمناسبة الانتصار العظيم على أدوات الاستخبارات الأمريكية المتمثلة في تنظيم داعش، والذي كان الانتصار عليه وتطهير معقله الرئيسي في الموصل ضربة موجعة ومسددة للمشروع الأمريكي الذي كانت داعش من أهم وسائله لنشر الفوضى واستهداف المنطقة وتمرير مشاريع التقسيم عليها، إلا أن تلاحم وتماسك وصمود وتضحيات الشعب العراقي بكل فئاته ومكوناته وهيئاته الرسمية والشعبية والعلمائية مثل نقطة تحول حقيقية في سير المعركة مما أدى إلى إرباك الأعداء وإفشال مخططاتهم.

إن انتصاركم اليوم هو انتصار لليمنيين ولكل الأحرار في هذا العالم كما نؤكد أن صمود شعبنا اليمني العظيم وانتصارات جيشنا ولجاننا الشعبية على العدوان الأمريكي والسعودي يمثل انتصارا مباشرا وحاسما على رأس الأفعى الداعم والممول الرئيسي لداعش وغيرها من التنظيمات التكفيرية التي تستهدف كافة شعوب أمتنا العربية والإسلامية بما فيها العراق.

إننا واثقون تماما بأن النصر بلا شك هو لكم وللشعب اليمني ولكل المستضعفين الأحرار الرافضين للهيمنة الأمريكية والإسرائيلية، وأن انتصار الشعب اليمني على العدوان الأمريكي السعودي أمر حتمي لا ريب فيه.

كما ندعو شعوب الأمة العربية والإسلامية إلى التحرك الجاد والواعي لمواجهة المؤامرات والمخططات الأمريكية المتمثلة في داعش وأخواتها التي تعتبر صنيعتها ووسيلتها الفعالة لتقسيم المنطقة وتفتيتها ومن ثم السيطرة عليها واحتلالها ونهب ثرواتها.

ختاما:

نترحم على شهداء الشعب العراقي، وشهداء الجيش العراقي والحشد الشعبي والقوى الأمنية الأطهار وكذا جميع شهداء الشعب اليمني والجيش واللجان الشعبية، وندعو الله بالشفاء للجرحى والفكاك والخلاص للأسرى.

صادر عن المجلس السياسي لأنصار الله

بتاريخ 17 شوال 1438هـ

الموافق 11/7/2017م

التعليقات

تعليقات