المشهد اليمني الأول/

باركت الهيئة التنفيذية لتكتل الأحزاب السياسية المناهضة للعدوان، للشعب العراقي الشقيق الانتصار على تنظيم داعش الإرهابي الإجرامي.

واعتبرت الهيئة في بيان تلقته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن هذا النصر الذي تحقق ضد أبشع المخططات الإجرامية الأمريكية الصهيونية الغربية المتمثلة بتنظيم داعش سيخلده التاريخ لشعب العراق بعظمة تضحيات بواسل الجيش والحشد الشعبي.

وقال البيان” سيظل هذا الإنجاز شاهد على عزة وشموخ هذا الشعب الذي صاغ من دماءه التي نزفت وجراحه التي نكأتها المخططات التآمرية، ملاحم أفشلت الأجندة الأمريكية وكذا أجندة الأنظمة العربية الرجعية الخليجية العميلة في المنطقة بدحر أكبر أدواتهم الإجرامية رغم الرهانات على فشل المعركة وإمدادها لتلك العصابات بالعدة والعتاد”.

وأضاف ” إننا في اليمن قوى وأحزاب سياسية مناهضة لهذه المشاريع الإستعمارية ونحن ننظر بعين الفخر والاعتزاز إلى ما حققه العراق وأبناءه الأحرار، إذ نؤكد أن هذا الإنتصار لم يكن ليتحقق لولا دعم ومساندة رفاق درب النضال في محور الممانعة والمقاومة وفي مقدمتهم حزب الله وتلاحم الشعب مع الجيش، في إرادة واحدة لإستئصال ما يسمى بتنظيم الدولة داعش، الذي خدم دول الهيمنة والإستكبار العالمي ومشاريعها في المنطقة”.

وأكدت الهيئة التنفيذية لتكتل الأحزاب المناهضة للعدوان أن اليمنيين يمضون في مواجهة ذات المشروع الإجرامي مع رأس داعش في المنطقة السعودية وقيادتها للعدوان على اليمن، وأن بشائر الإنتصار اليمني بدأت تلوح في الأفق.

التعليقات

تعليقات