SHARE
إقرار قانون بيع الأسلحة البريطانية إلى السعودية وتأثيراته السلبية على اليمن..!!

المشهد اليمني الأول/

قالت منظمة العفو الدولية إن اصرار بريطانيا على مواصلة تصدير الأسلحة إلى السعودية يُعدّ نكسة قد تكون قاتلة بالنسبة للمدنيين اليمنيين.

وقال رئيس مراقبة التسلح وحقوق الإنسان في منظمة العفو الدولية “جيمس لينش” إن رفض المحكمة العليا في لندن دعوى قضائية طالبت بوقف تصدير السلاح للرياض مخيب للآمال، وعامل مساعد لمواصلة المملكة ارتكاب الانتهاكات.

وأضاف: على بريطانيا والدول الأخرى أن تُوقف إمدادات الأسلحة إلى السعودية، مشيرا إلى أن “بريطانيا تخاطر بالمساعدة والتحريض على جرائم فظيعة تُرتكب في اليمن”.

وقد أصدرت المحكمة العليا في لندن يوم الاثنين حكما برفض دعوى قضائية طالبت بوقف تصدير الأسلحة من بريطانيا إلى السعودية.

من جانبها، قالت حملة “وقف بيع الأسلحة” -التي رفعت القضية أمام المحكمة- إنها ستستأنف الحكم.

وقال عضو الحملة أندرو سميث “إذا تم تأييد هذا الحكم فسيعتبر هذا بمثابة ضوء أخضر للحكومة لتواصل تسليح ودعم الدكتاتوريات الوحشية ومنتهكي حقوق الإنسان مثل السعودية التي أظهرت تجاهلا صارخا للقانون الدولي الإنساني”.

وترى الحملة أن بريطانيا خالفت القوانين الإنسانية.

التعليقات

تعليقات

LEAVE A REPLY