المشهد اليمني الأول/

فتح مسلحون النيران على واجهة مستشفى الوالي بعدن، ما أدّى إلى نشر الذعر في أوساط الأطباء والمرضى على حد سواء.

وقالت مصادر محلية بالمحافظة، أن خلافاً نشب بين مرافقي مرضى مع طاقم طبي بالمستشفى، الثلاثاء، تطور إلى عراك بالأيدي، وبعد أن تم فضّه، استدعى مرافقو المريض أقاربهم، الذين ما إن وصلوا المستشفى حتى فتحوا نيران أسلحتهم على المبنى.

ولم يتضح بعد ماذا نتج عن الحادث من إصابات وكيف انتهى الخلاف بين الطرفين.

يذكر أن المستشفيات الحكومية والخاصة في عدن تتعرض بين حين وآخر لاعتداءات على كوادرها أو مبانيها من قبل مسلحين لا تتم محاسبتهم.

التعليقات

تعليقات