المشهد اليمني الأول/

قال الملياردير الإماراتي، حسين سجواني، أنه رجل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في منطقة الشرق الأوسط.

وأضاف سجواني في تصريح، لموقع “بلومبيرغ” الدولي أنه يعمل من مقره الفاخر في دبي، لتقوية وترويج علاقته مع مؤسسة ترامب، لافتا إلى أنه لا يقدم اعتذارات عن تلك العلاقة، بغض النظر عما يقوله الناقدون بخصوص تضارب المصالح بالنسبة لعائلة الرئيس ترامب.

وينقل الموقع عن سجواني قوله: “خطاب ترامب المناهض للإسلام لم تكن له آثار سلبية على شركته”.

هذا ويستمر ترامب في ابتزاز أموال دول الخليج عبر تأكيده الدائم على ضرورة أن تدفع ثمن الحماية الأمريكية لها.

وحسين سجواني، إماراتي الجنسية، عام 1956 وهو مؤسس ورئيس مجلس إدارة داماك العقارية، شركة التطوير العقاري العالمية، ومقرب من ولي العهد الاماراتي محمد بن زايد.

التعليقات

تعليقات