المشهد اليمني الأول/

كشفت اللجنة الوطنية لشؤون الأسرى والمفقودين أن ضابطا سعوديا يعيق خمس عمليات تبادل لعدد 70 أسيرا بين الجيش اليمني واللجان الشعبية وبين فصائل مسلحة تابعة للعدوان السعودي الأمريكي في محافظتي مأرب والجوف.

وقال رئيس اللجنة عبدالقادر المرتضى في منشور له، مساء الجمعة، على صفحة اللجنة بمواقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: إن هناك خمس عمليات تبادل لعدد 70 أسيرا من الطرفين تم التوافق عليها مع بعض الفصائل التابعة للعدوان في مأرب والجوف قبل أسبوعين.

وأكد رئيس اللجنة إن عمليات تبادل الأسرى لا زالت معلقة تنتظر توقيع الضابط السعودي للموافقة عليها والسماح بإتمام عمليات التبادل.

وأضاف أن ذلك يكشف أن “دول العدوان هي المتحكمة في كل شؤون مرتزقتها وأنها العائق الأكبر أمام عمليات التبادل لجميع الأسرى”.

التعليقات

تعليقات