المشهد اليمني الأول/

أشاد المجلس السياسي الأعلى خلال اجتماعه، اليوم الأربعاء، بصنعاء برئاسة الأخ صالح الصماد رئيس المجلس وبحضور الدكتور قاسم لبوزة نائب رئيس المجلس، بمستوى الجاهزية والروح المعنوية التي يتمتع بها أبطال الجيش واللجان الشعبية في مواقع العزة والشرف .

واطلع المجلس السياسي الأعلى خلال الاجتماع الذي حضره رئيس مجلس النواب الأخ يحيى على الراعي ورئيس الوزراء الدكتور عبدالعزيز بن حبتور، على تقارير ميدانية عما يسطره أبطال الجيش واللجان الشعبية من ملاحم بطولية وانتصارات عظيمة على العدوان ومرتزقته.

وفي الاجتماع قدم عضو المجلس السياسي الأعلى سلطان السامعي، تقريرا عن اللجنة التي شكلها المجلس للنزول الميداني برئاسته وعضوية وزراء الثروة السمكية محمد الزبيري والإدارة المحلية علي بن علي القيسي والكهرباء والطاقة المهندس لطف علي الجرموزي والاتصالات وتقنية المعلومات جليدان محمود جليدان ووزير الدولة حميد عوض المزجاجي ونائب رئيس هيئة الأركان العامة علي حمود الموشكي.

وأحال الاجتماع تقرير اللجنة وتوصياتها إلى مجلس الوزراء للدراسة والتنفيذ في إطار الإمكانيات المتاحة وبما يلبي احتياجات المرابطين في جبهات العزة والكرامة.

وفي الاجتماع قدم رئيس وأعضاء اللجنة الميدانية للمجلس السياسي الأعلى، صورة مختصرة عن البطولات التي يسطرها أبطال الجيش واللجان الشعبية وما يضربونه من أمثلة في الفداء والدفاع والذود عن الوطن وحمايته من العدوان ومرتزقته.

وأشادوا بالروح المعنوية العالية التي يتحلى بها أبطال الجيش واللجان الشعبية الذين أقسموا وعاهدوا الله والوطن على بذل كل غال ونفيس في سبيل الذود عن الوطن.

وأكد رئيس وأعضاء اللجنة قدرة المرابطين في الجبهات على تجاوز الصعاب والتغلب عليها في سبيل الغاية المثلى التي يسعون إليها .. لافتين إلى الإمكانيات المتوفرة في مواقع العزة والشرف والسبل الكفيلة بتلبية احتياجاتهم وبما يعزز من قدراتهم في الدفاع عن الوطن وتحقيق المزيد من الانتصارات .

التعليقات

تعليقات