المشهد اليمني الأول/

دعا المركز اليمني لحقوق الإنسان الأمم المتحدة اليوم الأربعاء إلى القيام بدورها في حماية المدنيين بشكل عام والنازحين بشكل خاص.

وأوضح المركز في بيان له أن الحفاظ على حياة المدنيين مسئولية جميع الأطراف وحمتها الاتفاقيات الدولية والقانون الإنساني الدولي وخاصة اتفاقية جنيف الرابعة التي أكدت على حماية حقوق النازحين. وهو مالم تقم به الامم المتحدة في اليمن منذ انطلاقة العدوان على اليمن.

من جهة أخرى أدان المركز في بيانه جريمة مديرية موزع التي استهدفت ثلاث أسر من النازحين وأدت إلى استشهاد 22 مواطناً، موضحاً أن هذه الجريمة ليست الأولى في حق النازحين الذين تعمد تحالف العدوان استهدافهم أكثر من مرة وسقط على إثرها العديد من الشهداء والجرحى أغلبهم من النساء والأطفال.

إلى ذلك شدد المركز في بيانه على أن المجازر التي يرتكبها العدوان بحق الشعب اليمني تعد انتهاكاً صارخاً للقانون الإنساني الدولي والأعراف والأديان، كما تعد جرائم حرب، مناشداً المنظمات الحقوقية في جميع أنحاء العالم بتوثيق جرائم التحالف وملاحقة مرتكبيها في المحاكم الدولية لينالوا جزاءهم العادل ومن أجل إيقاف نزيف الدم اليمني.

التعليقات

تعليقات