المشهد اليمني الأول/

كسر أبطال الجيش اليمني واللجان الشعبية، اليوم الخميس، زحفاُ واسعا لقوى الغزو والمرتزقة للمرة الثانية باتجاه معسكر خالد بمديرية موزع في محافظة تعز، استمر من ظهر اليوم وحتى المساء.

وأفاد مصدر عسكري، أن الزحف ترافق معه غارات جوية مكثفة ومشاركة الأباتشي وقصف من البوارج الحربية، وأدى إلى مصرع وجرح أعداد كبيرة من الغزاة والمرتزقة وتدمير آليات، كما تركت جثث بعضهم في المكان بعد فرار من تبقى.

وكانت قوى الغزة والعدوان ومرتزقتها قد تكبدت خسائر فادحة خلال تصدي أبطال الجيش واللجان الشعبية زحفا لهم باتجاه في وقت سابق، شُن من ثلاث جهات، وترافق معه غارات مكثفة وتحليق مكثف لطيران التجسس وقصف البوارج البحرية، وأدى إلى تدمير 4 آليات إماراتية وطقمين لهم.

يأتي هذا بالتزامن مع كسر الجيش واللجان الشعبية زحفاً هو الثاني من نوعه خلال أقل من 24 ساعة باتجاه صحراء ميدي، استمر منذ الصباح وحتى المساء بمشاركة الطيران الحربي وطائرات الأباتشي، بعد زحفا مماثل ليل أمس، قتل فيها عشرات الجنود السودانيين.

التعليقات

تعليقات