SHARE
الأمم المتحدة تطالب حكومة الفار هادي إجراء تحقيق شامل في الغارات الجوية لتحالف العدوان على اليمن

المشهد اليمني الأول/

طالبت الأمم المتحدة حكومة الفار هادي والمتواجدة في فنادق الرياض ، إجراء تحقيق شامل ونزيه في جميع الغارات الجوية التي شنها تحالف العدوان السعودي في اليمن وأدت إلى سقوط ضحايا مدنيين.

ونقل فرحان حق المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة عن مفوضية حقوق الإنسان قولها إن غارة للتحالف -استهدفت الغارة منطقة الهاملي موزع شمال معسكر خالد في تعز- أدت الثلاثاء الماضي إلى مقتل 18 مدنيا على الأقل بينهم أطفال.

وشدد مكتب حقوق الإنسان على أن الهجمات التي تستهدف المدنيين والأهداف المدنية في اليمن أو الهجمات العشوائية محظورة بموجب القانون الإنساني الدولي.

كما ذكّر أيضا جميع أطراف النزاع بواجبهم بشأن ضمان الاحترام الكامل للقانون الإنساني الدولي واحترام التزاماتهم بموجب القانون الدولي لحقوق الإنسان.

وذكرت المفوضية العليا لحقوق الإنسان أن الضربات استهدفت ثلاث عائلات تقيم في أكواخ بعدما اضطرت إلى مغادرة منازلها قبل ثلاثة أشهر بسبب معارك.

وسبق أن أقر التحالف السعودي بأخطاء في عملياته العسكرية ووعد بتعديل قواعد الاشتباك للحؤول دون سقوط ضحايا مدنيين، والحؤول بالتالي دون استخدامهم دروعا بشرية.

وأثار بعض هذه الغارات إدانات حادة من المدافعين عن حقوق الإنسان، كتلك التي أدت إلى مقتل 140 مدنيا كانوا يشاركون في مأتم بصنعاء في تشرين الأول 2016.

التعليقات

تعليقات

LEAVE A REPLY