المشهد اليمني الأول/

استنكرت اللجنة الوطنية لشؤون الأسری إقدام مرتزقة العدوان السعودي الأمريكي على إعدام أربعة أسرى من الجيش واللجان الشعبية في مديرية موزع بمحافظة تعز.

وقالت اللجنة في بيان لها :” إن ما حدث يؤكد انتزاع القيم والأخلاق والضمير الإنساني من خلال القتل ذبحا ورميا وتمثيلا بالجثامين، معتبرة ذلك تصرفا همجيا ووحشيا يتنافى مع أبسط الحقوق الإسلامية والدينية والأخلاقية والإنسانية وحتى البشرية”.

وأكدت اللجنة في بيانها أن هذه الأعمال البشعة” لن تثنينا عن المطالبة بالإفراج عن الأسرى بشكل كامل بما فيهم المغيبون في السجون الإماراتية والسعودية مؤكدين في ذات الوقت أن الأسرى من الطرف الأخر يحضون بكامل الرعاية والتقدير وفقا للأخلاق الإسلامية والإنسانية وحتى القبلية في بلدنا التي لا تتعرض للأسير بأي أَذًى”.

واختتمت بالقول “نشير إلى أننا ما زلنا نطرق كافة السبل الحقوقية والإنسانية والاجتماعية والقانونية في إجراء تبادل للأسرى والمفقودين بشكل كامل لا يستثني أحدا ولكن نواجه بشكل مستمر بعراقيل تفرضها قوات الغزو الإماراتي سعيا منهم إلى استمرار معاناة الشعب اليمني الأبي والصابر”.

التعليقات

تعليقات