المشهد اليمني الأول| تعز

أفاد مسؤول أمني في محافظة تعز، بتجدد الاشتباكات، السبت 11 يونيو / حزيران 2016، بين فصائل من مرتزقة العدوان السعودي الأمريكي في مديرية التربة.

وأوضح، أن مواجهات عنيفة دارت بين مسلحين يتبعون القيادي في مرتزقة العدوان المدعو “مختار الزريقي” ومجاميع أخرى من المرتزفة في مديرية التربة وأدت إلى سقوط قتلى وجرحى من الجانبين، دون وجود إحصائية دقيقة بالأعداد.

ولفت، أن حالة خوف وهلع سادت بين المواطنين تسببت بإغلاق عدد من المحال التجارية بالمدينة.

فيما أفاد شهود عيان ، أنه تم استهداف عربة مدرعة متمركزة عند بوابة المجمع الحكومي بمدينة التربة، بقذيفة “آر بي جي” من قبل مجهولين، دون إشارة إلى وجود أي خسائر بشرية.

وتحدثت مصادر مسؤولة في السلطة المحلية في المديرية أن أربعة أشخاص أصيبوا بجروح متفاوتة جراء الاشتباكات، مساء السبت.

وتأتي هذه المواجهات بعد أسبوع من معارك دارت بين فصائل مرتزقة العدوان خلفت قتيلين وجرح نحو 4 آخرين جراء خلافات نشبت بسبب أموال يوزعها العدوان السعودي.

واستمرت الاشتباكات والقصف المدفعي المتبادل في الجبهتين الشرقية والغربية في عدة أحياء ومناطق بمدينة تعز، وتركزت بمديرية مقبنة، مخلفة قتلى وجرحى، بالتزامن مع تحليق لطيران العدوان في الأجواء.

التعليقات

تعليقات