المشهد اليمني الأول/

أكد محمد علي الحوثي رئيس اللجنة الثورية العليا على حق اليمنيين في أداء فريضة الحج ، داعياً السعودية إلى توقيع هدنة حقيقية احتراماً لفريضة الحج وافساحا امام الحجاج اليمنيين لأداء هذه الشعيرة التي تُعد ركناً أساسياً من أركان الإسلام .

وقال في منشور على صفحته في الفيس بوك : أدعو المملكة العربية السعودية للتوقيع على هدنة فعلية في البيت الحرام يلتزم الجميع في كل محاور القتال والمواجهات العسكرية بعدم القتال وفك الحصار والسماح للحجاج اليمنيين بالحج حتى تنتهي هذه الأشهر إكراما لهذه الأشهر وتعظيماً لها بما عظمها الله.

وأشار إلى وقوف السعودية خلال العامين الماضيين خلف منع اليمنيين من أداء هذه الشعيرة الدينية الأساسية قائلاً: “وهذا لا يعني اننا لا ندرك ذلك في كل عام ولكن لسنا من فرض الحرب بل هم فرضوه ورفضوا ايقافه او الالتزام بالهدن سواء انسانية او غيرها بذرائع الجميع يعرفها ويعرف عدم موضوعيتها“.

مؤكدا على عدم وجوب منع الحجاج ، ومحملاً النظام السعودي المسؤولية الكاملة : “فنحن نحمّل هذا النظام تبعات المنع ومسئولياته كما نحملهم مسؤولية العدوان والحصار والمنع ومايترتب عليه من مجاعة وأوبئة وغيرها

. ومنع نظام آل سعود الحجاج اليمنيين خلال العامين الماضيين منذ بدء عدوانه على اليمن من أداء فريضة الحج ، كما درج على تسييس الفريضة كما يفعل اليوم مع قطر بعد تفجر خلافه معها ودول أخرى اختلف مع نظامها.

التعليقات

تعليقات