المشهد اليمني الأول/

أمر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الاحد  755 دبلوماسيا أمريكيا بمغادرة الاراضي الروسية ردا على فرض عقوبات اميركية جديدة على موسكو.

وفي حين  استبعدا بوتين حصول تطورات ايجابية في العلاقة مع واشنطن “في وقت قريب، قال بوتين في مقابلة نشرت مقاطع منها قناة “روسيا 24” العامة “لقد انتظرنا طويلا على أمل ان يتغير الوضع نحو الافضل (…) لكن يبدو انه حتى لو ان الوضع سيتغير، فلن يحصل ذلك في وقت قريب“.

وأوضح بوتين أنه يتوجّب على 755 دبلوماسيا امريكيا مغادرة روسيا بعد القرار الذي اعلنته الجمعة وزارة الخارجية الروسية بخفض عدد العاملين في السفارة وفي القنصليات الامريكية على الاراضي الروسية الى 455 دبلوماسيا ابتداء من الاول من ايلول/ سبتمبر.

واضاف بوتين “ان اكثر من الف شخص كانوا يعملون ولا يزالون يعملون” في الممثليات الدبلوماسية الاميركية في روسيا.

وقال “على 755 شخصا وقف نشاطاتهم في روسيا“.

وهذا الخفض في عدد الدبلوماسيين الامريكيين في روسيا، يجعل عددهم موازيا للعدد الحالي للدبلوماسيين الروس العاملين في أمريكا، بحسب ما اوضحت الخارجية الروسية، التي علقت ايضا استخدام السفارة الامريكية لمقر يقع على اطراف العاصمة الروسية اضافة الى مخازن.

وكان مجلس الشيوخ الامريكي اقر الخميس عقوبات على روسيا لتدخلها المفترض في الانتخابات الامريكية الاخيرة. ورفع قانون العقوبات الى الرئيس الاميركي دونالد ترامب، واعلن البيت الابيض الجمعة ان الاخير يعتزم توقيعه ليصبح ساري المفعول.

التعليقات

تعليقات