المشهد اليمني الأول/

شددت اللجنة العسكرية والأمنية العليا، اليوم الاثنين، على أهمية إيلاء القوة الصاروخية الرعاية والاهتمام بما يضمن تحقيق المزيد من النجاحات في مواجهة العدوان والتي كان آخرها استهداف مصافي ينبع وقاعدة الملك فهد بالطائف.

كما أشادت اللجنة في اجتماع الذي عقدته اليوم برئاسة نائب رئيس الوزراء لشئون الأمن والدفاع اللواء الركن جلال بن علي الرويشان رئيس اللجنة، بأبطال القوات البحرية والدفاع الساحلي الذين يسطرون أروع الملاحم في الذود عن سواحل ومياه اليمن ضد الغزاة ومرتزقتهم.

كما وجهت اللجنة بسرعة استكمال صرف مرتبات منتسبي وزارتي الدفاع والداخلية والأجهزة الأمنية تنفيذا لتوجيهات المجلس السياسي الأعلى وإعمالا لمقررات مجلس الدفاع الوطني وما تم إقراره في اجتماعات مجلس الوزراء باعتباره أحد أولويات حكومة الإنقاذ الوطني.

وناقشت اللجنة الأوضاع في محافظة الحديدة واطلعت على الإشكاليات التي تواجه مطار الحديدة الدولي ومنها عمليات السطو والتعدي على أراضي المطار، حيث أقرت عددا من الإجراءات اللازمة لوقف هذه التعديات وضبط المخالفين وفقا للقانون.

كما اطلعت اللجنة على القضايا المتعلقة بالرعايا العرب والأجانب العاملين في المنظمات العربية والأجنبية والقطاعين العام والخاص، ووجهت بتذليل الصعوبات التي تواجههم بما يكفل تسهيل إقامتهم مع أهمية تطبيق مبدأ المعاملة بالمثل فيما يتعلق بمعاملة المواطنين اليمنيين في تلك البلدان.

التعليقات

تعليقات