جريمة مروعة في حلب.. اعتدى على طفليه ولم يكتف بذلك!

241

المشهد اليمني الاول|منوعات

تقدمت إمراة “25 سنة” ببلاغ إلى مركز قسم شرطة المدينة الصناعية بالشيخ نجار في حلب، مؤكدة أن زوجها أقدم على ضرب ابنته ضربا مبرحا وحرقها بالزيت المغلي مؤيدة ذلك بصورة كانت قد التقطتها للطفلة.

 

وخلال الإدعاء أكدت الزوجة أن زوجها يقوم بممارسة الفعل المنافي للحشمة على كل من ولده القاصر “محمد” 10 سنوات وابنته القاصر “فاطمة” 8 سنوات.

حيث كان كل من الولدين محمد وفاطمة هم أبناء زوجها من أم أخرى كان قد طلقها منذ أكثر من 3 سنوات، مشيرة إلى أنه منذ ذلك الحين وهو يقوم بارتكاب الفعل المنافي للحشمة مع أبنائه القصر.

وقامت دورية من الشرطة بإحضار الأطفال وكانت هول الصدمة عند مشاهدة الطفلة بسب مايحمل جسدها الصغير من علامات ضرب وأثار حروق، و عند سؤال الأطفال أكدوا أن والدهم المدعو (أحمد – ب)، قام بالاعتداء عليهما جسديا، وتم على الفور إلقاء القبض عليه.

وبالتحقيق اﻷولي معه اعترف بما نسب إليه بعد مواجهته بالأدلة والقرائن وهي تقارير الطبيب الشرعي التي أكدت وجود كدمات وعلامات تعذيب على جسم الطفل وتمزق جزئي في غشاء البكارة لدى الطفلة .

حيث اعترف المدعو “أحمد” 1982 حلب والد الأطفال بانه قد بدا بممارسة الفعل المنافي للحشمة مع ابنه القاصر”محمد” و “فاطمة” منذ 3 سنوات عندما كانوا يقيمون في منطقة الشعار التي كانت تحت سيطرة العصابات الارهابية .

وهكذا اعتاد و بشكل دوري على اغتصاب أطفاله القصر وحتى بعد خروجه من مناطق سيطرة المسلحين واقامته ضمن المدينة الصناعية وعمله فيها.

هذا وقد تم تنظيم الضبط اللازم بحق المجرم “أحمد” و سيحال بموجبه إلى القضاء المختص لينال جزاءه العادل.

المصدر : وكالة أوقات الشام الإخبارية

 

التعليقات

تعليقات