SHARE
السعودية تطلب من القضاء الأمريكي رفض 25 دعوى ضدها حول هجمات 11 سبتمبر

المشهد اليمني الأول/

قدمت السلطات السعودية، الثلاثاء، طلبا للقضاء الأمريكي برفض 25 دعوى قضائية تدعي أن المملكة ساعدت في التخطيط لهجمات 11 أيلول/سبتمبر 2001 وتطالبها بدفع تعويضات للضحايا.

وقالت السعودية، في أوراق قدمتها للمحكمة الجزائية الأمريكية في مانهاتن بنيويورك، حسب ما نقلته وكالة “رويترز”، إن مقيمي الدعاوى لا يمكن أن يثبتوا أن المملكة أو أي منظمة خيرية تابعة لها مسؤولة عن الهجمات، مشددة على أن المملكة تستحق الحصانة السيادية.

وأضافت أنه ليس باستطاعة مقيمي الدعاوى حتى الآن البرهنة على أن أي مسؤول سعودي شارك في عملية تنفيذ هجمات 11 سبتمبر، مشيرة إلى أن هذا الأمر يشمل عمر البيومي، الذي قيل إنه ضابط مخابرات سعودي اجتمع مع اثنين من خاطفي الطائرات في سان دييغو وكان “مكلفا” بمساعدتهم، بما في ذلك في العثور على شقة وفتح حساب مصرفي.

من جانبه، قال المحامي الأمريكي، جيمس كريندلر، الذي يمثل أسر الضحايا، في مقابلة مع “رويترز”، في إشارة إلى ما قدمته السعودية للمحكمة يوم الثلاثاء “هذا ما توقعناه”.

وأضاف كريندلر “لدينا كثير جدا من الاتهامات لما فعله الكثير من السعوديين ومنظمات خيرية تابعة للدولة، السعودية لا تستطيع الاختباء من الحقائق”.

وتطالب عائلات نحو 2500 من القتلى وأكثر من 20 ألفا من المصابين ومؤسسات وشركات تأمين مختلفة بالحصول على مليارات الدولارات من السعودية.

المصدر: وكالة رويترز

التعليقات

تعليقات

LEAVE A REPLY