المشهد اليمني الأول/

أدانت وزارة حقوق الإنسان الجريمة المروعة التي ارتكبها تحالف العدوان باستهدافه منازل المواطنين في منطقة محضة بمحافظة صعدة والتي راح ضحيتها تسعة شهداء من النساء والأطفال وإصابة أخرين.

وجددت وزارة حقوق الإنسان مطالبة المجتمع الدولي لاتخاذ خطوات جادة لإيقاف جرائم العدوان والاستهداف والقتل المتعمد والممنهج للشعب اليمني، وسرعة تشكيل لجنة دولية مستقلة لتقصي الحقائق حول جرائم العدوان في اليمن والتي تندرج في اطار الجرائم الأشد خطرا وفق القانون الدولي الإنساني.

وأكدت الوزارة في بيان صادر عنها، أمعان تحالف العدوان في استهداف منازل المدنيين والأحياء السكنية والأسواق وأماكن المناسبة الاجتماعية بالإضافة إلى استهداف المنشآت العامة كالمدارس والمستشفيات والتي راح ضحيتها الآلاف وقضت تحت الأنقاض أسر بكاملها.

وأشار البيان إلى المجزرة الجديدة بمنطقة محضة بصعدة التي ارتكبها طيران تحالف العدوان بقيادة السعودية امتدادا لتلك العمليات الممنهجة في استهداف المدنيين.

التعليقات

تعليقات