SHARE

المشهد اليمني الأول/

خرج طلاب وطالبات جامعة صنعاء وعدد من الأكاديميين في وقفة إحتجاجية نظموها أمام بوابة جامعة صنعاء أمس الإثنين 7 أغسطس 2017م .

وعبر الطلاب عن إستيائهم واستنكارهم الشديد لجرائم العدوان اللاإنسانية المتنافية مع الدين الحنيف وكل القوانين الإنسانية والأخلاقية.

وأكد الطلاب على الخروج إستنكاراً للجرائم الجسيمة ضد الأسرى والمعتقلين والأطفال، في إشارة منهم إلى مجازر صعدة وإبادة الأطفال والنساء من آل الظرافي، وجرائم أزلام العدوان بحق الأسرى في موزع تعز بإشراف القوات الإماراتية الغازية .

وأكد رئيس الملتقى الأكاديمي الدكتور “محمد الماخذي” أن تلك الجرائم المروعة يعاقب عليها القانون والشريعة بالإعدام والقصاص حدا أو تعزيراً”.

فيما أكدت الطالبة “غلاء الوشلي” أن تلك الجرائم لن تثني الشعب اليمني أو تنال منه، مشيرة أن تلك الجرائم تؤكد بأن فكر تلك العناصر الإجرامية فكر مغلوط، لا يمد لأي دين إلهي بأي صلة.

كما حمل بيان طلاب الجامعة الأمم المتحدة والمنظمات الدولية كامل المسئولية تلك الجرائم، نتيجة السكوت عن تلك الجرائم.

كما عبر الطلاب عن إستعدادهم لحمل السلاح للدفاع عن كرامة وعزة المواطن اليمني في جبهات العز والكرامة.

وأكد الطلاب بأن دماء اليمنيين وتضحياتهم ليست للمساومة، مهما كان الإجرام بحق الشعب اليمني، فلن يجني العدوان سوى الخيبة والعار.

التعليقات

تعليقات

LEAVE A REPLY