المشهد اليمني الأول| صنعاء

ناقش وكيل وزارة الزراعة والري لقطاع الخدمات الزراعية الدكتور محمد الحميري اليوم مع فريق الهيئة العامة للاستثمار برئاسة مدير المكتب الفني بالهيئة محمد مرشد، الاجراءات المتعلقة بإمكانية ايجاد مشروع جديد حاضنات الأعمال الزراعية للمشاريع الصغيرة والمتوسطة .

ويهدف المشروع الى تحقيق أمن غذائي واكتفاء ذاتي وتحقيق فائض تصديري وايجاد سلسلة من المشاريع الصغيرة والمتوسطة التي سيتم تنظيمها والمساهمة في رعايتها وادارتها من قبل المشروع لإنتاج السلع محليا وبالتالي خفض فاتورة الاستيراد، ويسهم ذلك في تحقيق الصمود الاقتصادي لليمن ضد اي عدوان أو مخاطر مستقبلاً .

وسيعمل المشروع على تنفيذ العديد من الأنشطة والبرامج التي تخدم ارتفاع حجم الصادرات اليمنية من المنتجات والمحاصيل الزراعية وكذا زيادة الانتاج الزراعي وسيكون له أثر ايجابي في تشجيع موارد زراعية جديدة مساعدة ومحفزة للاستثمار في اليمن في القطاع الزراعي ، فضلا عن أهمية المشروع في توفير الاف من فرص العمل وسيكون له الأُثر في تعظيم المنفعة لأطراف العملية الزراعية في اليمن مما يسهم في تحسين مستوى دخل المزارع والأسر الريفية .

وفي اللقاء قدمت الادارة العامة للتسويق والتجارة الزراعية عرضا توضيحيا حول المشروع الذي سيعمل على تعزيز الثقة في جذب المزيد من الاستثمار الكبير والمتخصص في القطاع الزراعي والانتقال الى قطاع زراعي نوعي يرفد الاقتصاد الوطني بالعملات من عائدات التصدير .

وتطرق اللقاء إلى مشروع مسودة اتفاقية للمشروع الجديد ” حاضنات الأعمال الزراعية للمشاريع الصغيرة والمتوسطة ” بهدف التوقيع عليها من قبل الوزارة والهيئة العامة للاستثمار الأسبوع القادم .

سبأ

التعليقات

تعليقات