المشهد اليمني الأول/

عقدت قبائل ضوران آنس بمحافظة ذمار امس الأربعاء، لقاءً قبلياً موسعاً تداعت إليه قبائل مختلف القرى والعزل بالمديرية.

وأعلنت قبائل مديرية ضوران آنس النفير العام لمواجهة قوى العدوان وأخذ الثأر من مرتزقة الإمارات الذين قاموا بدفن أحد أبناء القبيلة الأسير عبد القوي الجبري بطريقة منافية للأخلاق والأعراف القبلية والتي زلزلت ابناء القبيلة بمثل هذه الأعمال الإجرامية التي تجردت عن الإنسانية.

ودعت قبائل آنس القبائل اليمنية لتتحرك بجدية لمواجهة مثل هذه الممارسات البشعة لتحرك الجاد لدعم الجبهات بالمال والرجال لمواجهة قوى الغزو الاجنبي وأذنابه من مرتزقة الداخل المتاجرين بالأرض والعرض بثمن بخس.

وأكدت قبائل آنس أن أعراف وقيم القبيلة اليمنية لا تقبل بمثل هذه الأعمال الإجرامية التي تجردت عن الإنسانية ودعت القبائل اليمنية لتتحرك بجدية لمواجهة مثل هذه الممارسات البشعة.

كما أكدت قبائل آنس مواصلة رفدها للجبهات بالرجال والمال والسلاح لمواجهة قوى الغزو والعمالة والخيانة والارتزاق حتى الانتصار.

التعليقات

تعليقات