المشهد اليمني الأول/

أعلنت المنظمة الدولية للهجرة اليوم الجمعة, أن موظفيها تمكنوا من العثور على 6 جثث تعود لمهاجرين أفارقة غرقوا قبالة السواحل اليمنية.

وقالت المنظمة في بيان لها مساء أمس الخميس أن موظفيها عثروا على ست جثث على الشاطئ، اثنان من الذكور وأربعة من الإناث، بينما لا يزال 13 مهاجرا أثيوبيا إضافيا مفقودين ولا يعرف مصيرهم،

ولفتت المنظمة إلى أنها قدمت المساعدة الطبية الطارئة إلى 57 مهاجرا اليوم كما قدمت المساعدات الغذائية والمياه وغيرها إلى المهاجرين الباقين على قيد الحياة.

وكانت المنظمة الدولية للهجرة أعلنت أمس الخميس، أن 160 مهاجرا أثيوبياً أجبرهم المهربون على القفز في البحر أمام سواحل شبوة باليمن.

قالت المنظمة الدولية للهجرة، إن حادث أمس واليوم يجعل العدد الإجمالي للقتلى المفترضين حوالي السبعين مهاجرا وهم صوماليون وأثيوبيون، وذكرت أن الناجين من كلا الحادثين أدلوا بشهادات إلى موظفي المنظمة الدولية أكدوا فيها أن المهربين عاملوهم معاملة وحشية طوال الرحلة.

التعليقات

تعليقات